باكستان تقدّم «بادرة سلام» للتهدئة مع الهند

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، أمس، أن باكستان ستُفرج عن الطيار الهندي المحتجز لديها، اليوم الجمعة، في بادرة تجاه نيودلهي، بعد تصاعد التوترات بين البلدين النوويين، ما أثار مخاوف من نزاع شامل بينهما، إلا أن الهند قالت إنها ستبقى على حالة التأهب القصوى على الرغم من هذا الوعد.

وأصبح الطيار الكوماندور إبهيناندان فارثامان بطلاً في بلاده، ووجهاً للنزاع بعد إسقاط طائرته في اشتباك جوي نادر بين البلدين فوق أجواء إقليم كشمير المتنازع عليه.

وأعلن كبار قادة الجيش الهندي أن القوات الهندية ستبقى في حالة تأهب «قصوى» على الرغم من وعد باكستان.

وصرح الجنرال في الجيش سوريندرا سنغ ماهال، في مؤتمر صحافي: «نحن مستعدون تماماً وعلى أقصى درجات الجاهزية للرد على أي استفزاز من باكستان».

وصرح خان: «كبادرة سلام سنفرج عن الطيار الهندي». وأضاف: «أنا أخشى حدوث خطأ في الحسابات.. يجب أن لا نفكر حتى في الحرب خاصة، نظراً إلى القوة المدمرة للأسلحة التي نملكها».

إلا أنه أكد أن على نظيره الهندي ناريندرا مودي ألا يفسر رغبته في خفض التصعيد على أنها «ضعف». وأضاف: «يجب على الهند أن تعلم أننا سنكون مجبرين على الرد بقوة ضد أي عمل هندي في المستقبل».

وفي الهند، اعتبر وعد عمران خان أنه نصر دبلوماسي لنيودلهي، وقال معلّقون إن إسلام آباد رضخت للضغوط.

وقال مسؤولون في وزارة الدفاع الهندية إن الحكومة سعيدة بأن باكستان قررت إعادة طيار بسلاح الجو الهندي سقط في الأسر بعد إسقاط طائرته، وإنها تتطلع إلى عودته، غير أن كبار قادة الجيش الهندي أعلنوا أن قوات بلاده ستبقى في حالة تأهب «قصوى» على الرغم من وعد باكستان بالإفراج عن الطيار الهندي الذي أسرته أثناء غارات جوية هذا الأسبوع.

وجدّد كبار الجنرالات من القوات الجوية والجيش والبحرية الهندية تأكيدهم أن الهند أسقطت مقاتلة باكستانية من طراز إل-16 في المعركة الجوية، بعد هجوم أول من أمس على منشآت عسكرية في الجزء الهندي من إقليم كشمير.

وفي وقت سابق من يوم أمس، أعرب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن التفاؤل بحل التوتر بين البلدين قريباً.

وقال ترامب إنه تلقى «أخباراً جيدة نسبياً من باكستان والهند». وصرح بأن الولايات المتحدة «تبذل جهوداً لمحاولة جعل البلدين يتوقفان عن التصعيد». وأضاف: «لدينا أخبار جيدة نسبياً، ونأمل بأن ينتهي النزاع».

من جهته، أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن بلاده مستمرة في التواصل مع الهند وباكستان لتخفيف التوتر بين البلدين لتجنب خطر التصعيد.

في غضون ذلك،أوفد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وزير خارجية المملكة إلى إسلام آباد حاملاً رسالة لم يعرف فحواها بعد.

طباعة Email Ùيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( باكستان تقدّم «بادرة سلام» للتهدئة مع الهند ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : البيان

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق