أخبار الامارات صفقات نوعية بين المؤسسات التعليمية والشركات العارضة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهد معرض حلول ومستلزمات التعليم 2019 المصاحب لمنتدى التعليم العالمي عقد صفقات نوعية لتزويد عدد من المدارس الخاصة والحضانات في الدولة بأحدث التقنيات الحديثة والأجهزة والأثاث المدرسي والزي المدرسي، فيما اطلعت وزارة التربية والتعليم على أحدث التقنيات واتفقت على تزويد المختبرات المدرسية بأحدث الأدوات المخبرية والأثاث الحديث، الذي يحاكي التطور المستقبلي للصفوف والمبنى المدرسي، حيث تخطو وزارة التربية خطى سريعة نحو تطوير المباني المدرسية لتصبح ذا طابع موحد وتساهم في خلق بيئة مدرسية جاذبة للطالب والمعلم.

وبدورها اختتمت وزارة التربية والتعليم أمس، فعاليات منتدى التعليم العالمي والمعرض العالمي لحلول ومستلزمات التعليم 2019 والذي نظمته الوزارة في مركز دبي التجاري العالمي على مدار ثلاثة أيام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، ويعكس المنتدى حرص وزارة التربية والتعليم على الاستفادة من مختلف التجارب التعليمية الرائدة في دول العالم، فضلاً عن جهودها الحثيثة لمواكبة آخر التطورات التقنية والتكنولوجية في مجال التعليم بغية المضي قدماً في تطوير منظومة التعليم في الدولة بما يواكب تطلعات القيادة الرشيدة للانتقال لعصر الاقتصاد القائم على المعرفة.

وشهدت معالي جميلة المهيري وزيرة الدولة للشؤون الأكاديمية للتعليم العام جلسات اليوم الثالث والأخير لمنتدى التعليم العالمي 2019 بحضور مروان الصوالح وكيل الوزارة للشؤون الأكاديمية للتعليم العام والدكتورة آمنة الضحاك الشامسي الوكيل المساعد لقطاع الرعاية والأنشطة والدكتور حمد اليحيائي الوكيل المساعد لقطاع المناهج والتقييم وعدد من المختصين والباحثين في المجالات التربوية والتعليمية، وأكد المتحدثون الرئيسون في جلسات ختام المنتدى أهمية القيم في في تطوير البيئات المدرسة والتصدي كذلك لبعض الظواهر السلبية كالتنمر، مشددين على أهمية مراعاة مهارات المتعلمين المتفاوتة كوسيلة للنفاذ إلى عقولهم ومخاطبتهم بالشكل الأمثل وركز كذلك المتحدثون على أبرز الممارسات الكفيلة بإيجاد بيئة تربوية حيوية وتلبي كذلك ميول وطموحات الطلبة، ومن جهتها تحدثت دارسي بوسل مؤسسة برنامج اللياقة الراقص في بريطانيا والموجه للمدارس وأهميته في خلق تعاون بناء بين الطلبة من خلال زيادة الود والتفاهم والتعاطف فيما بينهم، مؤكدة أنه فعل اجتماعي يعزز ثقة الطالب بنفسه ويشجع على الابتكار ويعزز الاحترام بين المتعلمين ويكسر الحواجز النفسية بينهم.

وبدوره قدم البروفيسور بيتر باريت بروفسور فخري في إدارة العقارات والإنشاءات لدى جامعة سالفورد البريطانية ورقة عمل عن أثر الانتماء للبيئة المدرسية في تحسين مستوى الطلبة المعرفي والسلوكي، وذلك ضمن وقائع الجلسة الثانية في منتدى التعليم العالمي، مشدداً على ضرورة التأكد من توفير عدة عوامل داخل البيئة المدرسية كالهواء النقي والتحفيز وهما من الأمور المهمة والمرتبطة بتحصيل الطلبة.

أجندة

تضمنت أجندة المنتدى العديد من البرامج والورش والدورات التدريبية الثرية والتي تناقش أبرز توجهات التعليم الحديث وانعكاسات التكنولوجيا على واقع التعليم وحاكت الدورات والورش المقدمة في المعرض عدة محاور رئيسية يندرج تحتها عدة ورش ذات صلة بتلك المحاور ومنها التعليم في المستقبل وعلم الأعصاب في التعليم إذ يشكلّ أداة أساسية في الفصول الدراسية اليوم، حيث ستستعرض ورش هذا المحور الخطوط العريضة لأحدث البحوث الدولية لمساعدة المعلمين على تّعلم كيفية دعم وتحفيز وإلهام طلبتهم لتحقيق الأفضل من خلال البرمجة اللغوية والعصبية وقواعد التأثير، وتستهدف ورش محور برنامج القيادة القادة ضمن قطاع التعليم من مرحلة رياض الأطفال إلى التعليم العالي، إذ يتعرفون من خلالها على التحديات التي يوجهها قادة المؤسسات التعليمية، والصفات التي يجب أن يتحلّى بها القائد المبدع والمهارات المطلوبة للتقدّم في المناصب العليا فيما ركزت ورش محور تجربة الواقع الافتراضي على استعراض أبرز تقنيات الواقع المعزز المستخدمة في المجالات التعليمية، وتناول محور «منصة الابتكار» أحدث الابتكارات في مجال المنتجات والخدمات الموجهة للمعلمين، فيما استحدثت الوزارة محور «قادة المستقبل» وهو محور جديد تنفرد به هذه الدورة، إذ يتم من خلاله تأهيل الكوادر التربوية لقيادة المؤسسات التربوية من خلال اكتساب المهارات المفيدة والرؤى الجامعة في التقنيات والمهارات الأساسية للقادة.

طباعة Email Ùيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( أخبار الامارات صفقات نوعية بين المؤسسات التعليمية والشركات العارضة ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : البيان

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق